Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
Le blog de:  azizsalaheddine@hotmail.com

المسكوت عنه في احداث السبت 20غشت 1955

6 Janvier 2009 , Rédigé par saladin Publié dans #Histoire et socièté

م تشهد مدينة الجديدة خلال فترة الاستعمار الفرنسي للمغرب أحداثا بحجم وأهمية مظاهرة السبت 20 غشت 1955 رغم وجود تنظيمات وأحزاب للحركة الوطنية منذ الثلاثينات من القرن العشرين الميلادي.<o:p></o:p>

فالمظاهرة تدخل ضمن تخطيط وتنظيم حركة المقاومة الوطنية للاستعمار.<o:p></o:p>

غير أن المسار الذي أخذته الأحداث في ذلك اليوم، جعلت العديد من المؤرخين والدارسين يتفادون الحديث عنها مما يزيد في التعتيم عليها ويدفع عناصر معادية للمصالح الوطنية والمتصهينة إلى استغلالها بتوظيفها سياسيا عبر الترويج إلى فكرة معاناة اليهود بالمغرب رغم كون ذلك يتنافى وواقع اليهود بالمغرب الذي تميز بتمتعهم بكافة حقوقهم وبسيادة روح   التعايش والتسامح والاحترام المتبادل مع إخوانهم من المسلمين انطلاقا من ذلك ورغبة في إبراز حقيقة وخلفيات مظاهرة السبت 20 غشت 1955 ونتائجها ستعمل على الكشف عن الأسباب والأهداف المتوخاة من إعطاء أبعاد أخرى غير الوطنية لهذه المظاهرة.<o:p></o:p>

<o:p> يتبع</o:p>

   

مدينة الجديدة والتغلغل الأوربي:<o:p></o:p>

تقع مدينة مازا كان (الجديدة حاليا) مابين خط طول 12 درجة و05 غرب غرينوتيش وخط عرض شمال الاستواء 36 درجة و96 ، وهي تتميز بمناخها المعتدل الخاضع لتأثير المحيط الاطلنتي، تضاريسها منخفضة، وساحلها متنوع مابين رملي وصخري يعود تاريخها إلى ما قبل الميلاد إذ ورد ذكرها في رحلة حانون القرطاجي في القرن السابع قبل الميلادي كأهم مرفئ للسفن على المحيط الاطلنتي. 1 احتلها البرتغال مابين 1502 و1769 ميلادية 2 وفي عهد السلطان مولاي سليمان العلوي تم استقدام يهود 3 مدينة أزمور قصد الاستقرار بها 4 ولتنشيط التجارة مع أوربا. وقد ازدادت أهمية المدينة خاصة بعد قنبلة مدينة الصويرة من قبل الأسطول الحربي الفرنسي اثر معركة اسلي سنة 1844 ميلادية إذ توافد العديد من التجار الأوربيين للاستقرار بها وتنشيط التجارة مع أوربا خاصة وأن مدينة الجديدة تقع قي سهل دكالة الغني من الناحية الفلاحية حيث نشطت تجارة تصدير الحبوب والبيض ....5 كما تزايد عدد المهاجرين اليهود من مناطق ومدن أخرى كاسفي والصويرة... إضافة إلى مهاجرين من البوادي والمدن المجاورة وخاصة من المدن العريقة كفاس- تطوان- مراكش- الرباط ... بل إن المدينة جذبت إليها يهودا قادمين من أوربا للاستقرار بها بفعل طبيعة التسامح والتعايش الثقافي والديني داخل المجتمع 6 غير أن المدينة ازداد فيها نفوذ الأوربيين بفعل سياسة الانفتاح والضغوط الأوربية على المغرب في النصف الثاني من القرن <st1:metricconverter ProductID="19 م">19 م</st1:metricconverter> وبداية القرن العشرين الميلادي 7 وقد استفاد من هذه الوضعية أقلية من اليهود والمسلمين المرتبطين بمصالح الدول الأوربية 8 الذي شكلوا خطرا على سيادة واستقرار المغرب، في ظل هذه الأجواء اتفقت الدول الأوربية الاستعمارية في بداية القرن العشرين الميلادي على جعل المغرب من نصيب فرنسا واسبانيا 9 وقد توجهت القوات الاستعمارية بعد ذلك إلى احتلال المغرب عقب عقد الحماية في 30 مارس 1912 ميلادية ولم تذكر لنا المصادر التاريخية أية مقاومة للاحتلال الفرنسي 10 من قبل سكان الجديدة بينما تحدثت عن أن مناطق أخرى من  المغرب عرفت مقاومة شديدة للاحتلالين الفرنسي والاسباني والتي اختلفت طبيعتها حسب الظروف الداخلية والدول

 

<


ا
ان مدينة الجديدة عرفت عدة تغييرات مند الخمسينيات حتى اليوم وفقدت جزءا من جماليتها بفعل التعمير الغير المعقلن.اما احداث 1955 فقد


اعقبتها بعد الاستقلال وفي الستينيات من القرن 20 هجرة واسعة لليهود نحو فلسطين المحتلة واوربا وامريكا


تنظيم الحركة الوطنية بالجديدة:<o:p></o:p>

تمكنت القوات الفرنسية من احتلال مدينة الجديدة دون مقاومة تذكر. غير أن بروز تنظيم الحركة الوطنية بالمدن العتيقة والكبرى كفاس والرباط والدار البيضاء ومراكش... سيمكن من إنشاء تنظيمات لها بالجديدة في الثلاثينات من القرن العشرين الميلادي والتي انحصر نشاطها في العمل السياسي للمطالبة بالإصلاحات. وفي 1946 ظهر حزب الاستقلال بالمغرب على اثر انشقاق داخل الحركة الوطنية والذي كان له فرع بمدينة الجديدة11 وانحصر دوره في استقطاب السكان، وتوزيع المناشير المنددة بالسياسة الاستعمارية، وإنشاء مدارس حرة لتعليم أبناء المغاربة 12 وكان أهم حدث في مسيرة الحزب النضالية بالجديدة هو إضراب 8 دجنبر1952 احتجاجا على اغتيال النقابي التونسي فرحات حشاد،والذي التزم بتنفيذه مختلف مكونات المدينة من يهود ومسلمين13 إذ شلت الحركة التجارية بالمدينة صباح ذلك اليوم، مما حدا بالإدارة الاستعمارية المحلية إلى العمل على إفشال الإضراب عبر الضغط على كبار التجار وخاصة اليهود منهم لفتح محلاتهم. وقد أعقب ذلك اعتقالات واسعة في صفوف حزب الاستقلال شملت حسين الأيوبي وبنكيران وقاسم العراقي وإدريس لمسفر وآخرين14 وسيكون لذلك أثر على نشاط الحركة الوطنية بالمدينة وحتى في باقي مدن المغرب. وتوجت الإدارة الاستعمارية سياستها القمعية بنفي السلطان محمد الخامس وأسرته في 20 غشت 1953 إلى خارج الوطن وتنصيب مكانه السلطان الدمية محمد بن عرفة مما سيؤدي إلى ظهور حركة مقاومة عنيفة للاستعمار انطلقت من المدن الكبرى كالدار البيضاء15 لتمتد فيما بعد إلى مناطق ومدن أخرى من المغرب. وباعتبار قرب مدينة الجديدة من الدار البيضاء التي كانت تضم مقاومين من أصول جديدية أو دكالية فان ذلك سيؤدي إلى ظهور تنظيم حركة المقاومة بالجديدة غير أن حجمها وتأثيرها ظل محدودا مقارنة بالدار البيضاء. وقد لجأ مقاوموا مدينة الجديدة إلى التنسيق مع مقاومي الدار البيضاء في تصفية عملاء الاستعمار مثل رجل الشرطة العميل الحمدوني16 في 20 غشت 1954 الذي تميز بتعقبه للوطنين وتعذيبهم أثناء الاعتقال غير أن أهم حدت في تاريخ مقاومة الجديدة للاستعمار الفرنسي كان هو يوم 20 غشت 1955.<o:p></o:p>

<o:p> source:  http://juifs.eljadida.site.voila.fr/</o:p>

 

Envoyé : 10/11/2007 10:07

مظاهرة السبت 20غشت 1955:<o:p></o:p>

على اثر تصاعد نشاط حركة المقاومة بالمغرب لجأت إحدى قياداتها بالبيضاء إلى إرسال مقاومين إلى الجديدة للتنسيق مع وطنييها والإعداد لمظاهرة 20غشت 1955 قصد المطالبة بالاستقلال وعودة السلطان محمد وأسرته من المنفى. 17<o:p></o:p>

وفي صباح يوم السبت 20 غشت 1955 انطلقت المظاهرات أمام الملاح (الحي البرتغالي) وداخله لتشمل باقي الأحياء الشعبية مثل سيدي الضاوي وابن دريس،والقلعة،ودرب الطويل،ودرب الحجار...اسوة بباقي المدن المغربية،منددة بالاحتلال الفرنسي ومطالبة بالاستقلال وعودة الملك،ونظرا للحجم الكبير للمتظاهرين خاصة وأن المدينة كان يتواجد بها عدد من المصطافين القادمين من مراكش، فان ذلك أربك حسابات القوات الاستعمارية وعملائها التي تعذر عليها لجم هذه الحركة ووقف امتدادها للأحياء الأخرى. <o:p></o:p>

لكن هناك حدت أثر في مجرى المظاهرة ولم يكن في حسبان وتخطيط حركة المقاومة بالجديدة ألا وهو تحول بعض المتظاهرين نحو حي الملاح والأحياء المجاورة ومهاجمة بيوتات ومحلات تجارية لبيع وصياغة الحلي من الذهب والفضة بدرب الدكاكة وإذا كانت الأضرار ظلت محدودة وانحصرت في قيام قلة من المتظاهرين بالتخريب والحرق والسرقة لمحلات أو دور في ملكية يهود المدينة فان سكان المدينة من يهود ومسلمين تصدوا لتلك المحاولات وعملوا على إيقافها وذلك لكون المظاهرة كانت موجهة بالأساس ضد الاستعمار وللحصول على الاستقلال،غير أن هناك جهات كانت تسعى لاستغلال هذه المظاهرة لتحقيق أهدافها الخفية والإساءة إلى وحدة المجتمع ألجديدي القائم على التسامح والتعايش والاحترام بين مختلف مكوناته الثقافية والدينية18  إذن فما هي الأطراف التي لها مصلحة في استغلال هذه الأحداث ضد المصلحة الوطنية ووحدة المجتمع؟ وما هي أهدافها؟<o:p></o:p>

<o:p> </o:p>

Envoyé : 10/11/2007 10:09

تعارض مصالح الاستعمار مع أهداف المظاهرة:<o:p></o:p>

إن مظاهرة السبت 20 غشت 1955 وحجم المشاركة الشعبية فيها فاجأ الإدارة الاستعمارية المحلية رغم سياستها القمعية المعتمدة منذ احتلال المغرب ضد سكان المدينة خاصة ضد العناصر الوطنية المنتمية للأحزاب الوطنية وحركة المقاومة،مستندة في ذلك إلى جيش من العملاء والجواسيس المغاربة أمثال زهرة الزخ والتباري لمعاشي والحمدوني. والذين انحصر دورهم في لجم كل حركة أو نشاط وطني. <o:p></o:p>

وبما أن هذه المظاهرة كانت سلمية تطالب بالاستقلال وعودة الملك وأسرته من المنفى، وتتعارض مع الاحتلال فان الإدارة الاستعمارية بالجديدة لها مصلحة في ضرب هذه الحركة وتشويهها عبر توجيه المظاهرة نحو منحى يخدم مصلحتها ويسيء للأهداف الوطنية. ولذلك فان قيام بعض المتظاهرين بمهاجمة بعض الدور والمحلات التجارية ليهود المدينة يصب في أهداف هذه الإدارة،وخاصة وأن قوات الاستعمارية بقيت في وضعية متفرج على هذه العمليات أتناء المظاهرة كما أن الصحافة الاستعمارية في اليوم الموالي عملت على تشويه المظاهرة والأحداث التي جرت خدمة لمصالح الاستعمار.19

source:  http://juifs.eljadida.site.voila.fr/<o:p></o:p>

 <o:p></o:p>

Partager cet article

Repost 0

Commenter cet article